نبذة عنا


​رسالتنا

  1. ​تقديم تجربة سفر آمنة و متميزة و خدمات عالية الجودة في النقل الجوي للركاب و الشحن و كذلك ترويج البلاد كوجهة سياحية مرموقة
  2. تقديم خدمات عالية الجودة ضمن فريق من المهنيين ذوي الكفاءة العالية وعلى المستوى الدولي

تاريخنا

1992

تم تأسيس ماهان للطيران كأول شركة طيران إيرانية في القطاع الخاص.

1993

تم إطلاق أول رحلة محلية بين طهران وكرمان. إرتفع عدد الموظفين إلى مئة شخص تقريباً.

1996

وصل عدد الركاب المسافرين عبر ماهان للطيران إلى مليون شخص.

1997

بدأت عمليات نقل الشحن بطائرتين من طراز إليوشن إي أل- 76

1998

تمت مضاعفة الرحلات إلى دبي لتصبح ثلاث رحلات يومياً، كما تم إفتتاح خط برمنغهام. تم إفتتاح خط الرحلات بين طهران و دبي لتصبح دبي أهم وجهات ماهان للطيران الدولية.

1999

إنضمام أول طائرة إيرباص من طراز A300 لإسطول ماهان للطيران.

2000

ماهان للطيران تفرد جناحيها و تصل إلى بانكوك تايلاند، كما تم إنضمام الشركة إلى الإتحاد الدولي للنقل الجوي- إياتا(IATA)

2001

إنضمام طائرة إيرباص من طراز A310 لإسطول ماهان للطيران و بذلك تتمكن الشركة بالتحليق إلى الشرق الأقصى برحلات مباشرة بدون توقف.

2002

​إنضمام المزيد من الوجهات المهمة على جدول الرحلات، أهمها دوسلدورف (ألمانيا)، كولومبو(سريلانكا ) و نيودلهي (الهند).

2003

إحتفلت ماهان للطيران بعيد ميلادها العاشر و بنقل 5 ملايين راكب.

2004

ماهان للطيران تصنف برمنغهام (إنجلترا) كثاني أهم وجهة أوروبية للشركة.

2005

إنضمام أول أربع طائرات إيرباص من طراز A-320 إلى أسطول الشركة، مما جعلها أحد أهم الشركات المالكة لأحدث أسطول في إيران.

2006

ماهان للطيران تباشر رحلاتها إلى لاهور و مانشستر و قد ارتفع عدد الركاب إلى 10 ملايين شخص.

2007

دبي تصبح وجهة يومية برحلتين، و رحلات طهران بانكوك تصبح يومية.

2008

تحتفل ماهان للطيران بمرور خمسة عشر عاماً من الخدمة في مجال الطيران. إطلاق خط إسطنبول لتصبح الوجهة رقم 24 في قائمة الرحلات.

2009

رحلات ماهان للطيران إلى دبي تصبح 3 مرات يومياً. إطلاق رحلات جديدة بين مشهد و بانكوك. إنطلاق برنامج المسافرالدائم من خلال نادي ماهان مايلز في شهر إبريل من هذا العام. عدد موظفين ماهان للطيران يصل إلى 3000 شخص. إنضمام خمس طائرات إيرباص من طراز A300-600 إلى أسطول الشركة لتعزيز إمكانياتها في المسافات القصيرة و المتوسطة.

2010
​​

​ماهان للطيران تطلق رحلاتها المجدولة بين شيراز و كوالالمبور و كذلك يباشر خدماته في ألماتي، كزاخستان.

2011

تبدأ ماهان للطيران الرحلات بين طهران و شانغهاي، إضافة إلى بدأ الرحلات المباشرة بين إصفهان و اسطنبول. و لقد وصل عدد الركاب اللذين تم نقلهم على متن طائرات ماهان إلى 4.8 مليون راكب.

2012

وصل عدد الطائرات التي يضمها أسطول ماهان للطيران إلى 45 طائرة . إرتفاع في عدد الرحلات إلى إربيل و أنقرة و إرتفاع في عدد الركاب المسافرين على متن طائرات الشركة بنسبة 5%. إرتفاع في عدد الرحلات بنسبة 14%.

2013

ماهان للطيران تفرد جناحيها و تصل إلى الكويت عن طريق رحلاتها من طهران و شيراز. كذلك تباشر ماهان للطيران وجهتها إلى جوانزو برحلتين اسبوعياً.​

2015

بعد إضافه 9 طائرات إلى أسطولها، تبدأ ماهان للطيران رحلاتها إلى ميونخ؛ كما أضافت 6 رحلات مجدولة جديدة إلى الوجهات الدولية التالية: البحرين، موسكو، سانت بطرسبرغ، أثينا، ميلانو و سوتشي.

طاقم الشركة

يعتبر فريق العمل في ماهان للطيران إحدى العوامل الرئيسية لنجاحها، ففريقنا المكون من 3300 موظفاً يبذلون أقصى جهودهم من أجل العمل في بيئة تعودعليهم بكل ماهو جديد ومفيد لإثراء خبراتهم.

ومن أجل دعم خطتنا الرامية إلى التميز في تقديم كافة الخدمات، فقد حرصنا في ماهان للطيران على إتباع أعلى متطلبات الجودة في إجراءات توظيف طاقم العمل. جميع مضيفينا يجب أن يخضعوا لتدريب مكثف لستة شهور قبل أن يقدموا أولى خدماتهم للمسافرين على خطوطنا الجوية، ويعتبر برنامج التدريب طويلا وشاملا لكافة مضيفي رحلاتنا ويعتبرجزءاً مهم لكافة شركات الطيران الرائدة.

نحرص على تدريب طاقم الرحلات والفريق العامل على الخطوط الأمامية المباشرة من أجل توفير خدمات راقية تعكس روح الود والصداقة إضافة إلى توفير مهارات الأمن والسلامة والمهنية العالية.

وتماشياَ مع دروس تدريب طاقم القيادة والتي تتم في أوروبا، فإن طائرتنا من طراز A300B4, A300-600, BAE الموجودة في مركز كرمان للتدريب والتابع ماهان للطيران يتم من خلالها تدريب طاقم قيادة وكذلك كافة الطيارين التابعين للشركات الأخرى الموجودة في المنطقة.​​